قديم 11-06-2016, 06:43 AM   #1
aathd
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 220
افتراضي أنا المحبُّ الذي خانت ملامحهُ

واحة الأدب:

أنا المحبُّ الذي خانت ملامحهُ،
يومَ الوداعِ، فهلَّ الدمعُ وانهمرا

قد كان يبدي بما أوتيهِ من جلدٍ ،
تصبرًّا، فتهاوى الصبرُ .. وانفجرا !

بكى وبانَ الذي أخفاهُ من أسفٍ ،
وسالَ ما سالَ من حزنٍ بهِ وجرى

بكى ورقّت لهُ لما بكى مقلٌ ،
بكى وأبكى الورى واللوحَ والحجرا

بكى كأن لم يفارق قبلَهُ أحدٌ
خلًّا، وما مرَّ قبلاً حزنهُ بشرا !!

أنا المحبُّ الذي ما كانَ منتبهًا ،
لسرعة الوقتِ حتى من يديهِ سرى

مفرطًا لم يكن يدري بقيمةِ ما
أضاعَ ، واليومَ إذ حان الفراقُ درى !

وجاء يحملُ أعذارًا ينوءُ بها ،
وأدمعًا صرن من فيضِ البكا مطرا ..

‏عن كلّ نظرةِ عينٍ لم يوفِّ بها
شعورهُ مثلما في القلبِ إذ نظرا

- وكلّ فرصة لقيا لم يبالِ بها
فيما الخليلُ يباتُ الليلَ مُنتظرا

وكلّ ما قالهُ من غير عاطفةٍ ،
وكلّ ما لم يقلهُ حينما شعرا !

عن كلّ شيءٍ تأذى منهُ عاشقهُ
وإن يكن دون قصدٍ .. جاءَ معتذرا ..

لعلّ أعذارهُ تمحو خطيئتهُ
إذ ضيّع الحبَّ لهوًا ، غفلةً ، كِبَرا !

أنا الذي قلتُ يا ربَّاهُ أقدرُ أن
أفارق الخلَّ، قلبي .. ربّ ما قدرا

وكنتُ أحسبُ في الأيّامِ متّسعًا ،
لكي ألملمَ ما في غفلتي كُسِرا

لكنّما الوقتُ يا ربَّاهُ فاجأني ،
وكلُّ شيءٍ كرمشِ العينِ قد عبرا !

وما تبقى من الماضي سوى ندمٍ ،
أذابَ روحي وقلبي والعظامَ برى ..

وقد تيقنتُ يا عوني ويا سندي ،
أنّ الفراقَ على ما شئتَ قد قُدِرا

ولا يردُّ قضاءٌ أنتَ كاتبهُ
على عبادك، أو يُخطي البلا حَذِرا ..

هوّن عليَّ عذاباتي بفرقتهِ ،
ياربُّ وارحم فؤدًا بالجوى استعرا

ياربّ واكتب لهُ في مقبلٍ فرحًا
يُنسيهِ جرحًا معي في قلبهِ حُفِرا

وكن لهُ حيثما ولّى، وكن معهُ
في كل حالٍ سواءً سُرَّ أو ضَجُرَا

هذي دموعي التي جاهدتُها ذرفت
والعين خانت، وقلبي ذلّ وانفطرا

أودّع الآن خلّي، مُودعًا معهُ
لونَ الحياةِ وطعمَ الأنسِ والعُمرا

* مَـــــــريم .
aathd غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 11:09 PM


Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.